علماء يؤكدون: كوكب الأرض يموت ببطء لهذا السبب

يكثِّف علماء وباحثون في علم الفلك دراساتهم في الآونة الأخيرة حول ما يمكن أن يحدث لـ”كوكب الأرض” مستقبلا، حتى يصلوا إلى تنبؤات عن كيفية نهايته.
وأظهرت آخر الدراسات التي قام بها فريق علمي في المركز الدولي لبحوث علم الفلك الراديوي في غرب أستراليا، أن الكون الذي نعيش فيه يموت ببطء.
وأوضح العلماء أن السبب يعود إلى أن المجرات الكونية لا تنتج حاليًا سوى نصف طاقتها التي كانت عليها منذ ملياري عام، بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية.
أما الهدف من البحث، فقد قال العلماء إن ذلك يأتي لتحديد كمية الطاقة التي تتولد داخل حجم معين في الفضاء، حيث تمت دراسة أكثر من 220 ألف مجرة.
وتوصلوا إلى نتائج أن حياة الكون الذي نعيش فيه ستتحول إلى هيكل أكثر برودة وقتامة.


وبيَّن العلماء أنهم اعتمدوا في دراستهم الجديدة على البيانات التي تم جمعها من 7 تلسكوبات، بما في ذلك من تلسكوبي وكالة ناسا GALEX و WISE، وتلسكوب وكالة الفضاء الأوروبية “هيرشيل”، وتلسكوبي المرصد الجنوبي الأوروبي VISTA وVST، وتلسكوب الأنجلو الأسترالي في أستراليا.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص