محاكمة ممثلة مصرية ارتدت فستاناً فاضحاً..شاهد (صور)

قررت محكمة مصرية السبت محاكمة الممثلة المصرية المعروفة رانيا يوسف لارتدائها فستانا، في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الخميس، اعتبره العديدون “فاضحا” ويخالف التقاليد والأعراف السائدة ولاقى استهجانا واسعا.

وأقام محام مصري يدعى عمرو عبد السلام دعوى قضائية مباشرة السبت، أمام محكمة جنح الأزبكية (وسط القاهرة) يتهم فيها رانيا يوسف بـ “التحريض على الفسق والفجور”، وهي جريمة تصل عقوباتها الى الحبس خمس سنوات، بحسب مسؤول قضائي أكد أنه تم تحديد موعد جلسة في 12 كانون الثاني/يناير لنظر الدعوى.

وتقدم محام آخر هو سمير صبري، المعروف عنه انه يقيم دعاوى ضد المشاهير، ببلاغ للنائب العام نبيل صادق وجه فيه الاتهامات نفسها الى الممثلة التي ارتدت فستانا شفافا أسود اللون وأسفله بطانة سوداء داكنة أشبه بالمايوه المكون من قطعة واحدة.

وقال صبري إنه أبلغ النائب العام أن “المظهر الذي بدت عليه رانيا يوسف لا يتوافق مع تقاليد المجتمع وقيمه وطبائعه الأخلاقية ، الأمر الذي أساء لدور المهرجان ولسمعة المرأة المصرية بصفة خاصة و للمجتمع بأكمله ولقيمه وثوابته وتقاليده وعاداته”.

وأضاف في بلاغه أنه “من الثابت أن الفعل الإجرامي الذي ارتكبته المبلغ ضدها رانيا يوسف توافرت فيه شرائط جريمة الفعل العلني الفاضح والذي يخدش الحياء العام الذي ورد بنص المادة278 من قانون العقوبات”.

وكان فستان يوسف أثار تعليقات واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، منذ أن ظهرت به في حفل ختام الدورة الاربعين لمهرجان القاهرة في دار الاوبرا بالقاهرة مساء الخميس.

واصدرت نقابة المهن التمثيلية التي تنتمي اليها رانيا يوسف بيانا مساء الجمعة، أكدت فيه أن الكثيرين “من المهتمين بالشأن الثقافي والفني عبروا عن انزعاجهم الشديد لما لاحظوه أثناء حفلي افتتاح وختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الذي نعتبره جميعا من أهم الفعاليات الدولية التي تمس صورة الفن المصري والعربي أمام العالم في مواجهة ثقافة التطرف والإرهاب”

 
واعتبر البيان “أن المظهر الذي بدت عليه بعض ضيفات المهرجان لا يتوافق مع تقاليد المجتمع وقيمه وطبائعه الأخلاقية، الأمر الذي أساء لدور المهرجان والنقابة المسؤولة عن سلوك أعضائها”.

وأضاف “رغم إيماننا بحرية الفنان الشخصية إيمانا مطلقا، فإننا نهيب إدراك مسؤوليتهم العامة تجاه جماهير تقدر فنهم، ولذلك سوف تقوم النقابة بالتحقيق مع من تراه تجاوز في حق المجتمع، وسيلقى الجزاء المناسب، حتى تضمن عدم تكرار ذلك بالتنسيق مع الإدارة العليا للمهرجانات واتحاد النقابات الفنية”.

ولم يسم البيان اي ممثلة بعينها.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص