فصيلة دمك قد تنقذ حياتك

كل دقيقة، تكمل كل خلية من خلايا الدم الحمراء رحلتها عبر الدورة الدموية بأكملها، إذ تنقل الأوكسجين إلى جميع الخلايا، من رأسك إلى أصغر أصابع قدميك. وفي كل ثانية ينتج جسمك مليوني خلية دم حمراء (أو كريات دم حمراء) تحل محل الخلايا التي ماتت بالفعل.

 

 


جديد الحدث أونلاين:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

هذه هي إحدى الحقائق الغريبة من بين حقائق أخرى كتبت عنها الصحفية هانا فراي وعالم الوراثة آدم رذرفورد التقرير المنشور في موقع BBC الإسباني. حيث قالت أكثر الخلايا وفرة في الجسم هي خلايا الدم الحمراء، ويُعتقد أن عددها حوالي 26 مليار لدى الرجال وهذا الرقم أقل قليلاً لدى النساء. الصفائح الدموية أيضاً وفيرة للغاية.

إجمالاً، ما يقرب من 90٪ من خلايا الجسم موجودة في الدم. كل 3 أو 4 أشهر في عمر الإنسان، تقوم كل خلية دم حمراء بـ150 ألف دورة في الجسم. تسير على طول «طريق سريع» لزج، وهو الأوردة والشرايين بسرعة حوالي كيلومترين في الساعة.

وكانت أول عملية نقل دم ناجحة في عام 1818 على يد الطبيب البريطاني جيمس بلونديل. وإذا كنت من فصيلة الدم O، فأنت «مُعطٍ عام» وهذا هو نوع الدم الذي يُخزَّن في غرف الطوارئ وسيارات الإسعاف، عندما لا يكون هناك وقت لاختبار نوع الدم قبل إجراء عملية نقل الدم.     

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص