توقف فورا عن تناول هذا الشيء اللذيذ لأنه يجعلك عاجز جنسيا ويسبب لك امراض القلب والسكتة الدماغية

كشفت دراسة أمريكية حديثة، أن تناول الكثير من الأغذية فائقة المعالجة، وعلى رأسها الكعك واللحوم المصنعة، مرتبط بتراجع النشاط الجنسي وينعكس سلبيا على صحة القلب والأوعية الدموية لدى الأشخاص.

الدراسة أجراها باحثون بالمراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، وسيعرضون نتائجها، أمام المؤتمر السنوي للجمعية، الذي سيعقد في الفترة من 16 – 18 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري بولاية بنسلفانيا الأمريكية.
وأوضح الباحثون، أنه يتم تصنيف الأطعمة إلى مجموعات حسب حجم المعالجة الصناعية التي تخضع لها والغرض منها.

 


جديد الحدث أونلاين:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

وأضافوا أنه يتم تصنيع الأغذية فائقة المعالجة بالكامل أو معظمها من المواد المستخرجة من الأطعمة، مثل: الدهون والنشا والدهون المهدرجة والسكر المضاف وغيرها من المركبات، وتشمل المواد المضافة التجميلية مثل: النكهات أو الألوان الصناعية أو المستحلبات.

وحسب الدراسة، تتمثل أبرز الأغذية المعالجة في المشروبات الغازية والوجبات الخفيفة المالحة المعبأة، والكوكيز والكعك واللحوم المصنعة و“ناغتس الدجاج“ والشوربات الفورية المجففة والمغلفة، إضافة إلى الأغذية التي يتم تسويقها تحت اسم ”الأطعمة سهلة التحضير“.

ولكشف خطورة الأغذية فائقة المعالجة على صحة القلب، راجع الفريق بيانات 134 ألفًا و446 من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 20 عامًا، واستكملوا استبيان عن الأغذية التي يتناولونها على مدار اليوم، بالإضافة إلى أسئلة حول صحة القلب والأوعية الدموية.

ويتم تعريف صحة القلب والأوعية الدموية، وفقًا لجمعية القلب الأمريكية، عبر حساب 7 عوامل هي: ضغط الدم الصحي، ومستويات الكوليسترول في الدم، والجلوكوز في الدم، وتجنب منتجات التبغ، والتغذية الجيدة، ووزن الجسم الصحي، والنشاط البدني المناسب.

ووجد الباحثون أنه مقابل كل زيادة بنسبة 5 %  في السعرات الحرارية التي يتناولها الأشخاص من الأغذية فائقة المعالجة يوميًّا، كان هناك انخفاض مماثل في صحة القلب والأوعية الدموية بشكل عام.

وكان البالغون الذين يتناولون حوالي 70 %  من سعراتهم الحرارية اليومية من الأغذية فائقة المعالجة، لديهم احتمالات للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بمعدل الضعف، مقارنة بأقرانهم الذين يتناولون أطعمة صحية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص