من قلب العاصمة صنعاء.. ضربة موجعة للحوثيين واختفاء قيادات حوثية بارزة وهذا ما يحدث الآن في الشوارع (أول صورة)

اختفت صور قيادات حوثية كبيرة لقيت مصرعها سابقا، اختفت من شوارع العاصمة اليمنية صنعاء، بحسب مصادر محلية.
حيث قام مجهولون بطمس وإزالة العديد من شعارات مليشيا الحوثي الإرهابية في العاصمة صنعاء بالتزامن مع قرب حلول الذكرى الثانية لانتفاضة الثاني من ديسمبر.
وأفاد شهود عيان، أن العديد من شعارات “صرخة الموت” وصور صرعى المليشيا أزيلت، وتم طمسها من قبل مجهولين في شارعي حدة والخمسين بالعاصمة صنعاء.
وأكدت مصادر أمنية وأهلية متطابقة، أن مليشيا الحوثي نشرت عدداً من عناصرها بهدف التجسس ومراقبة المواطنين تخوفا من أي تحرك ضدها.

وأكدت مصادر ، أن المليشيا نشرت عدداً من الذين يدعون بأنهم “مختلون عقليا” يعملون لصالحها وعناصر تجسسية على متن دراجات نارية وآخرين بسيارات تاكسي مركونة في عدد من أحياء وشوارع العاصمة بهدف مراقبة تحركات المواطنين تخوفا من أي انتقاضة ضدها مماثلة للثورات المستمرة في لبنان والعراق وإيران.

وأشارت المصادر إلى أن المليشيات الحوثية المدعومة من إيران تعيش حالة من الرعب والهلع والتخبط المتزامن مع حالة استنفار غير معلنة واستحداث نقاط تفتيش ليلية في شوارع العاصمة صنعاء حيث يقوم عناصرها بتفتيش سيارات المواطنين بشكل دقيق ويطالبونهم بإبراز هوياتهم ويعتقلون من لا يمتلكون أي هوية ويزجون بهم في سجون سرية.

 


جديد الحدث أونلاين:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص