اكتشاف “قدرة مميزة” لفيروس كورونا مكّنته من إصابة البشر !

اكتشف فريق من الباحثين في الولايات المتحدة، الذين يدرسون أصل SARS-CoV-2، أن الفيروس مناسب تماما للقفز من الحيوانات إلى البشر بفضل قدرته على التحول في الشكل.

القدرة على تبادل الأجزاء الجينية الحرجة
ووجد علماء من جامعة Duke، ومختبر لوس ألاموس الوطني، وجامعة تكساس في إل باسو وجامعة نيويورك، أن الفيروس لديه القدرة على تبادل الأجزاء الجينية الحرجة من فيروس كورونا، الذي يصيب البنغولين، إلى صنف يمكن أن يصيب البشر. وهذا يعني أنه يمكن أن يرتبط بخلايا المضيف عن طريق إجراء تعديلات على مادته الجينية.

 


جديد الحدث أونلاين:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

وفي حالة SARS-CoV-2، يوجد على سطح الفيروس “مفتاح” يتميز بقدرته على التغير. وتستخدم فيروسات كورونا هذا البروتين للارتباط بالخلايا وإصابتها، وفقا للدراسة المنشورة في مجلة Science Advances ، بحسب سكاي نيوز .

يشبه إلى حد كبير مرض السارس الأصلي
وقال فينغ غاو، أستاذ الطب في قسم الأمراض المعدية في كلية الطب بجامعة Duke: “يشبه إلى حد كبير مرض السارس الأصلي الذي قفز من الخفافيش إلى حيوان الزباد، أو MERS الذي انتقل من الخفافيش إلى الإبل، ثم إلى البشر، وخضع سلف هذا الفيروس التاجي الوبائي لتغييرات تطورية في مادته الجينية التي مكنته من إصابة البشر في نهاية المطاف”. وقال الفريق إنه من خلال تتبع تطور الفيروس، فإنه سيسهل اكتشاف لقاح.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص