نوع من الخضار يمنع تلف الخلايا العصبية في الدماغ ويحسن وظائف المخ وله دور كبير في الوقاية من الخرف

يمكن إبطاء التدهور المعرفي أو حتى عكسه عن طريق التحول إلى نظام غذائي صحي.

ويحدث الخرف عندما تتلف الخلايا العصبية في الدماغ. ولتقليل مخاطر تلف الأعصاب في الدماغ، من المهم مراعاة القيمة الغذائية التي يجب إضافتها إلى الجسم. وتشير الأبحاث إلى نوع معين من الخضروات يمكن أن يساعد بشكل كبير في تقليل خطر الإصابة.


 

اقرأ أيضاً

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

ووجدت دراسة أجريت على كبار السن أن أولئك الذين يأكلون حوالي حصة واحدة من الخضر الورقية كل يوم، لديهم أدمغة أصغر بنحو 11 عاما من أولئك الذين لم يأكلوا الخضراوات مطلقا أو نادرا.

ونُشرت الدراسة في مجلة Neurology.

وقالت معدة الدراسة مارثا كلير موريس، عالمة الأوبئة التغذوية: "إن إضافة حصة يومية من الخضار الورقية الخضراء إلى نظامك الغذائي قد تكون طريقة بسيطة للمساعدة في تعزيز صحة الدماغ. وما يزال هناك زيادات حادة في النسبة المئوية للأشخاص المصابين بالخرف مع استمرار تزايد أعداد الفئات العمرية الأكبر سنا. وهناك حاجة ماسة إلى استراتيجيات فعالة للوقاية من الخرف".


وتشير نتائج الدراسة إلى أن الأشخاص الذين تناولوا حصة واحدة من الخضار الورقية الخضراء كان معدل تراجعهم أبطأ في اختبارات الذاكرة ومهارات التفكير، مقارنة بالأشخاص الذين نادرا ما يأكلونها أو لم يأكلوها أبدا.

ووفقا لمؤسسة القلب البريطانية، يمكن أن تشمل بعض أفضل الأطعمة للمساعدة في تقليل خطر الإصابة بالخرف ما يلي:

• الحبوب الكاملة (ثلاث حصص أو أكثر في اليوم).

• الخضروات (حصة واحدة أو أكثر في اليوم).

• المكسرات (في معظم الأيام).

• الفول والعدس (ثلاث حصص أو أكثر في الأسبوع).

• التوت، بما في ذلك التوت الأزرق والفراولة (حصتان أو أكثر في الأسبوع).

• الدجاج أو الديك الرومي (حصتان أو أكثر في الأسبوع).

• الأسماك (حصة واحدة أو أكثر في الأسبوع).

• زيت الزيتون (كالزيت أو الدهن الأساسي الذي تستخدمه).

المصدر: إكسبريس

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص