إحذر.. علامات على البشرة والأذن والفم والعين تعد مؤشراً على نقص فيتامين B12

 يتفاقم نقص فيتامين B12 تدريجيا بمرور الوقت، ما يؤدي إلى زيادة الأعراض التي تبدو غير ضارة.

وأكدت هيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS) أن “الجلد الباهت” من العلامات التحذيرية لفقر الدم.


 

اقرأ أيضاً :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

ومن الأعراض النموذجية الأخرى لوجود عدد أقل من خلايا الدم الحمراء السليمة، “سماع الأصوات القادمة من داخل الجسم، وليس من مصدر خارجي”.

ويُعرف هذا باسم طنين الأذن، وهو عندما تعتقد أنه يمكنك سماع شيء لا يسمعه أي شخص آخر.

ويمكن أن يكون الصوت رنينا أو أزيزا أو صوت طنين؛ بالنسبة للبعض، يمكن أن تسبب الحالة هسهسة أو خفقانا أو لحنا موسيقيا، بحسب روسيا اليوم نقلاً عن صحيفة إكسبرس.

أصوات في الأذن

وقالت هيئة الخدمات الصحية الوطنية “قد تسمع هذه الأصوات في إحدى الأذنين أو كلتيهما، أو في رأسك. وقد تأتي وتذهب، أو قد تسمعها طوال الوقت”.

وتوجد أعراض معينة خاصة بفقر الدم الناجم عن نقص فيتامين B12 (بدلا من أعراض فقر الدم العامة التي يمكن أن تظهر أيضا).

التهاب اللسان

وعلى سبيل المثال، يشير اللسان المتقرح والأحمر – المعروف باسم التهاب اللسان – إلى أن جسمك يفتقر إلى ما يكفي من المغذيات الحيوية.

وهناك دليل آخر على نقص فيتامين B12، هو عندما تصاب بقرح الفم، وتظهر القرح في داخل الفم، وأبرزها على الخدين أو الشفتين، أو حتى اللسان.

ويمكن أن يؤثر نقص فيتامين B12 على العينين، حيث يمكن أن يسبب “اضطرابا في الرؤية”.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص