بعد ارتفاع أسعار النفط.. حمد بن جاسم يحذر من كارثة تهدد دول الخليج

حذر رئيس وزراء قطر الأسبق الشيخ حمد بن جاسم اليوم الأربعاء دول الخليج من الافراط في التفاؤل ازاء ارتفاع أسعار النفط.


  وقال بن جاسم في سلسلة تغريدات عبر تويتر: "يجب ألا نركن إلى موقف مفرط في التفاؤل ونعتقد أن الارتفاع الذي تشهده أسعار الطاقة الآن سيستمر الى فترة طويلة".

وأضاف "كنت قد ذكرت في تغريدة سابقة حول هذا الموضوع بتاريخ ١٣/٠٣/٢٠٢١ أن أسعار الطاقة قد ترتفع بشكل جنوني وستنخفض بشكل جنوني لكن هذا الانخفاض لن يحدث في الأمد القصير بل في الأمد المتوسط".


 وأوضح "لذلك يجب على الحكومات في البلدان المعنية مباشرة أن تطور لنفسها نظاماً اقتصادياً داخلياً منتجاً ونابضاً بالحياة، قادراً على الاستمرار وقابلاً للديمومة، وأن تطبق نظاماً ضريبياً عادلاً، وأن تعيد هيكلة المؤسسات الحكومية وتفعّل دور القطاع الخاص".

وتابع بن جاسم: "وأنا لا أتحدث هنا عن اقتصاد استهلاكي، بل عن اقتصاد منتج".

وشدد رئيس وزراء قطر الأسبق  على أنه "يجب أن ننظر من حولنا ونحن نخطط للمستقبل. فهناك دول قريبة منا ذات كثافة سكانية عالية مثل باكستان والهند وإيران والعراق وتركيا ومصر".


 وأكد "يجب أن نعمل سوياً مع هذه الدول للوصول الى مجال اقتصادي مشترك قائم على الثقة والاحترام المتبادل والاستمرار الاستراتيجي بعيداً عن النواحي السياسية".

وقال الشيخ حمد بن جاسم "فهذا المحيط الهائل من حولنا نستطيع أن تفاعل معه في مجالات اقتصادية تكون بلا ريب رافداً مهماً لاقتصادنا المحلي وفي الوقت نفسه تكون بداية لبناء الثقة مع هذا المحيط الذي لا غنى لنا عنه".

 وحذر في الختام قائلا "وعلينا كذلك ألا نعتقد واهمين أن مدخراتنا واستثماراتنا ستكون هي البديل لهذا البعد الاستراتيجي على الرغم من أهميتها".


 وذكرت تقارير إعلامية عالمية، أن أسعار النفط بالأسواق العالمية واصلت ارتفاعها حيث بلغت أعلى مستويات لها منذ شهر أكتوبر 2014 وذلك مع ارتفاع الطلب علي النفط الخام .

وسجلت أسعار عقود خام القياس العالمي برنت مكاسب أسبوعية، بختام جلسات التداول بالأسواق الآجلة الجمعة الماضية، بنسبة 3%، مقارنة بنهاية الأسبوع السابق، كما سجلت أسعار عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي مكاسب أسبوعية بنسبة 3.7% مقارنة بنهاية الأسبوع السابق.

ويشار إلى أنه انتعش الطلب مع التعافي من جائحة كورونا فضلا عن تحول الصناعة عن الغاز والفحم اللذين ارتفعت أسعارهما بشدة إلى زيت الوقود والديزل من أجل الحصول على الطاقة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص