أول تحرك من السعودية بشأن الهجوم الذي استهدف مطار أبوظبي الدولي

أصدرت وزارة الخارجية السعودية، اليوم الاثنين، بيانًا عاجلا بشأن الهجوم الذي استهدف مطار أبوظبي الدولي في دولة الإمارات من قبل ميليشيات الحوثيين في اليمن.

ونددت الخارجية السعودية في بيان لها بالهجوم “الإرهابي الجبان” الذي استهدف مطار أبوظبي الدولي ونتج عنه قتلى وجرحى، مؤكدة وقوف المملكة التام مع دولة الإمارات الشقيقة أمام كل مايهدد أمنها واستقرارها.

 


 

اقرأ أيضاً:

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 وأشارت المملكة إلى “أن هذا العمل الإرهابي الذي تقف خلفه قوى الشر ميليشيا الحوثي الإرهابية يعيد التأكيد على خطورة هذه الجماعة الإرهابية وتهديدها للأمن والسلام والاستقرار بالمنطقة والعالم”.

وأكدت السعودية على أنها مستمرة بالتصدي لكافة المحاولات والممارسات الإرهابية للميليشيا الحوثية من خلال قيادتها لقوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن.

وكانت شرطة أبوظبي أعلنت أن الهجوم الذي تعرضت له منطقة “مصفح آيكاد 3 بالقرب من خزانات أدنوك، أسفر عن مقتل 3 أشخاص، أحدهم من الجنسية الباكستانية واثنان من الجنسية الهندية إلى جانب إصابة 6 آخرين تراوحت إصاباتهم بين البسيطة والمتوسطة.

وأضافت الشرطة قائلة: “السلطات المختصة تبدأ تحقيقًا موسعًا حول سبب الحريق والظروف المحيطة به”، وفقا لوكالة أنباء الإمارات.

ويأتي هذا فيما أعلنت ميليشيات الحوثيين المدعومة من إيران في اليمن أنها نفذت “عملية نوعية في العمق الإماراتي”، وستبين تفاصيلها لاحقًا.

في وقت سابق اليوم أفادت شرطة أبو ظبي بوقوع انفجار في 3 صهاريج نقل محروقات بترولية بمنطقة المصفح، وحريق بسيط في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبو ظبي الدولي، مؤكدة أنه “لا أضرار عن الحادثين”.

المصدر/ الدرر الشامية

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص