الأردن.. حل لغز جريمة قتل امرأة ارتكبت قبل 13 عاماً .. ومفاجأة بشأن هوية الجناة !

كشفت الأجهزة الأمنية الأردنية، اليوم الإثنين، ملابسات جريمة قتل ارتكبت قبل 13 عاما راحت ضحيتها سيدة.

وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام في بيان، إن المعلومات والتحقيقات الجنائية الحثيثة كشفت حقيقة حادث مقتل السيدة، مبينة أن أشقاءها اتفقوا على قتلها، ولم يبلغوا عن اختفائها.

 



اقرأ أيضاً:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

وأوضح الناطق الإعلامي باسم الأمن العام أن المتهمين أوهموا من حولهم بأنها غادرت لدولة عربية.

وأضاف أنه فور ورود المعلومات باشر الفريق التحقيقي بجمع المعلومات حول السيدة المعنية والتي ثبت عدم وجودها خارج البلاد، كما لم يتم العثور عليها داخل المملكة؛ الأمر الذي زاد الشبهات حول ظروف اختفائها.

وأكّد الناطق الإعلامي أنه وبعد التوسع في التحقيق وجمع المزيد من المعلومات والأدلة بوشر التحقيق مع أشقائها الذين اعترفوا بأنهم اتفقوا جنائيا على قتلها في عام 2009م، حيث قاموا بخنقها داخل منزلهم شرق العاصمة، وحملوا الجثة بواسطة مركبة وتوجهوا إلى محافظة مادبا وهناك في منطقة الكسارات بالقرب من وادي الموجب قاموا بدفنها ومغادرة المكان.

وتابع الناطق الإعلامي أن فرقًا للبحث تقوم الآن بمسح المنطقة التي حُددت من قبل المشتبه بهم للاستدلال على بقايا الجثة، وسيتم إحالة الأطراف كافة لمدعي عام محكمة الجنايات الكبرى.